مدارس وجامعات

وزير التعليم العالي يتلقى تقريرًا حول التعاون المشترك بين هيئة تمويل العلوم ومركز البحوث الزراعية

 

وزير التعليم العالي يتلقى تقريرًا حول التعاون المشترك بين هيئة تمويل العلوم ومركز البحوث الزراعية

في إطار توجيهات د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي بأهمية التعاون بين المراكز والمعاهد والهيئات البحثية والأجهزة الأخرى في الدولة، للنهوض بمنظومة البحث العلمي، بما يساهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة “رؤية مصر 2030″، قام د. ولاء شتا الرئيس التنفيذي لهيئة تمويل العلوم والتكنولوجيا والابتكار (STDF) بزيارة مركز البحوث الزراعية التابع لوزارة الزراعة؛ لمتابعة المشروعات البحثية الممولة من الهيئة، والاطلاع على أنشطة المركز، ودعم التعاون المشترك بين المركز والهيئة، بحضور د. محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية، ود. شيرين عاصم وكيل المركز لشئون البحوث، ود. محمد رسلان الأمين العام للمركز، وعدد من القيادات بهيئة تمويل العلوم والتكنولوجيا والابتكار (STDF).

وتضمنت الجولة التفقدية زيارة عدد من مراكز التميز والمعامل البحثية بالمركز، منها: المعمل المركزي لمعالجة مياه صرف مصانع الأغذية؛ والذي يهدف إلى خدمة الباحثين في الجامعات المصرية والعربية ومراكز البحوث، بالإضافة إلى عقد دورات تدريبية لتنمية الوعي البيئي والتأكيد على أهمية التنمية المستدامة وإدارة المخلفات واستخدام الطرق الحديثة للمعالجة وإعادة تدوير المياه، وأيضًا التدريب على أحدث الأجهزة المستخدمة في هذا المجال، فضلًا عن تقديم كافة الاستشارات العلمية لكل المهتمين بهذا المجال بالجامعات والمراكز البحثية.

كما تضمنت الجولة زيارة مركز التميز في معهد بحوث تكنولوجيا الأغذية ومركز التميز في المعمل المركزي للمبيدات، كما تم تفقد بعض المشروعات الممولة من STDF في معهد بحوث صحة الحيوان والمعمل المركزي لمتبقيات المبيدات.

ومن ناحية أخرى، التقى د. ولاء شتا بعدد من الباحثين الحاصلين علي مشروعات علمية ممولة من الهيئة، لإتاحة الفرصة لهم لعرض الأفكار والآراء، وطرح كافة الاستفسارات المتعلقة بمجالات البحث العلمي المختلفة، وكيفية التقدم للحصول على تمويل مشروعاتهم، مؤكدا على أهمية الحل الفوري لكافة المعوقات التي تواجه الباحثين، والدعم الكامل لتدريبهم على التقنيات الحديثة وتوفير الفرص التدريبية لهم، مشيرًا إلى أنه سيتم تنظيم دورات تدريبية لشباب الباحثين.

ومن جانبه، أشار د. محمد سليمان إلى أن هناك تعاون مشترك بين مركز البحوث الزراعية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي وكذلك أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، موضحًا أن المشروعات البحثية بالمركز لابد أن تكون مشروعات قومية تخدم القطاع الزراعي في مصر، مؤكدًا على ضرورة أن تكون أهداف المشروعات البحثية تسير وفقًا لخطة الدولة لتحقيق التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 .

وأوضحت د. شيرين عاصم أنه يتم المتابعة الدورية للمشروعات البحثية، وأنه من المقرر عقد لقاء شهري مع الباحثين الذين لديهم مشروعات ممولة لمناقشة المشاكل الخاصة بمشروعاتهم وكيفية حلها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى