ثقافة وفن

في غيابها.. المحكمة تُبرئ رانيا يوسف من تهمتي« ازدراء الأديان والفعل الفاضح»

في غيابها.. المحكمة تُبرئ رانيا يوسف من تهمتي« ازدراء الأديان والفعل الفاضح»

برأت محكمة جنايات جنح قصر النيل، الفنانة رانيا يوسف من التهم المنسوبة لها والتي تتضمن ارتكاب الفعل الفاضح وازدراء الدين الإسلامي والإفساد.

فيما قررت المحكمة تأجيل دعوة أخرى كانت قد أقيمت ضدها إلى جلسة 28 فبراير الجاري.

و شهدت المحكمة، أولى جلسات محاكمة الفنانة رانيا يوسف على خلفية دعوى أقيمت ضدها في القضيتين رقمي 388 و 888 لسنة 2021.

اللذين تقدما بهما المحامين أشرف فرحات و أشرف ناجي، والتي تتهم الفنانة بإثارة الجدل إثر الظهور غير اللائق.

والذي يتضمن إظهار مفاتن جسدها والتحدث عنها بجرأة وبأسلوب فج عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

كما أثيرت موجة من الغضب ضد الفنانة رانيا يوسف وذلك عقب تصريحاتها الأخيرة مع الإعلامي نزار الفارس، والتي بثت عبر قناة الرشيد العراقية.

وتحدثت من خلالها الفنانة عن أحد الأجزاء الحساسة في جسدها قائلة: «طب هي حلوة أخبيها ليه».

كما استدلت  بالآية القرآنية: «وأما بنعمة ربك فحدث»، الأمر الذي دفع القناة إلى حذف المقطع المسجل والمصوّر من اليوتيوب.

وذلك بعد إدراك رانيا يوسف أنّ ما قامت به هو خطأ جسيم.

إلاّ أنّ المحامي قد أكّد أنّ الفعلة لم تسقط بحذف مقطع الفيديو: «كده التهمة بتتأكد عليها أكتر و الحذف مش حل».

وشهدت قاعة المحكمة بالطابق الأرضي حضور محامي الإدعاء.

كما حضر  طارق العوضي محامي الفنانة رانيا يوسف، وغابت الفنانة عن حضور الجلسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى