تقاريرمرأة ومنوعات

فضفضة بنات على الجروبات: دينا « حبيبي سابني بعد 7 سنين حب»

وفاطمة« امه رافضاني» ونانسي« خطب صاحبتي»

فضفضة بنات على الجروبات: دينا « حبيبي سابني بعد 7 سنين حب»

 

تحولت جروبات« الفتيات أو البنات» إلى مكاناً للفضفضة العاطفية او ما يعرف باسم« فضفضة البنات».

حكايات الحب التي تنتهي بخيبات آمل لا تنتهي، فالكثير من الفتيات يتعرضن للخيانات في الحب، ويفضفضن بقصصهن عبر الجروبات النسائية لعل بعضهن يتعظن مما حدثن لهن، أو لطلب نصيحة من زميلاتهن في الجروبات.

في إحدى الجروبات نشرت فتيات تجاربهن التي أنتهت بآلم كبير لهن، رغم حبهن للطرف الاخر، من بينهن « فاطمة.ح»، منشوراً لأخذ نصيحة من الفتيات قائلة،« يابنات أنا مرفوضه من أمه واخته قالتلي انه مامتها رافضه خالص وبتقول اقفلوا المووضوع ده وهو عايزني وشاريني بس عايز برضي امه وانا عايزه كده وحورات كتير حاصله كتير قالولي اكلمها ، وفكرت اعمل كدا
اكلمها ولا اي؟».

فضفضة عاطفية

وعلقت الكثير من الفتيات عليها رافضين فعلقت نوسة قائلة،« مترخصيش نفسك هو اللي المفروض يحل الأمور دي، يحاول يراضي امه، هي ممكن تكلمك بطريقة وحشة فتزعلي وتنقهري، أوعي تعملي كدة، وخليه هو يتصرف».

بينما نشرت« نانسي.ع»، منشوراً اكدت فيه ان حبيبها تركها بعد سنوات، لتفاجئ بأنه خطب صاحبتها،« ضحى بحب 3 سنين ، وكنا كويسين وعرفته على صاحبتي لأن رغبته أنه لازم يتعرف على أصحابي من منطلق يعرف أنا بمشي مع مين وبصاحب مين، وجه من فترة اتحجج أن عنده مشاكل وبعدنا عن بعض، بعد اقل من أسبوعين فوجئت أنه خطب صاحبت؟، انقهرت وبكيت وزعلت على الألم والجرح».

وعلقت فتيات كثيرات، عليها مؤكدين أنها ستنسى هذا الشخص وستدرك أن الله كان له حكمة وسيعوضها بأفضل منه.

حب 7 سنين ضاع

ونشرت « دينا.م»، التي تبلغ من العمر 29 عاماً والتي نشرت قصتها قائلة،« بعد ماحبيته لـ7سنين وصبرت على ظروفه الوحشه لدرجه مكنش معاه حاجه حرفيا وعمل حادث وفضل ٤ سنين ميميشيش ولايتحرك».

أضافت« عشان كدا مسبتهوش وصبرت 7سنين لاني محبتش اكون قليله اصل واسيبه في تعبه وفترة علاجه وكنت اشتغل عشان ادفع تمن الجلسات ليه وانا فضلت معاه لحد ماخف ومشي تاني وبقي عنده بيت وشغل كبير قلي انتي كبرتي وبقا سنك 29وانا عاوز اتجوز واخلف واعيش حياتي روحي شوفي حياتك مع حد غيري، كدا بكل بساطه مع ان وقت تعبه هو الي كان يفضل يقولي خليكي معايا ومتسبنيش هو في ناس بالبشاعه دي فعلا ليه نكون بنات اصول ويتعمل فينا كدا».

عوض ربنا

لتنهال عليها التعليقات التي رفعت من روحها، وعلقت فتاة قائلة،« ربنا مش هيسامحه على العمر اللي ضاع، ولا على جدعنتك، ادعلي عليه دا البوست حرق دمي فعلا»، بينما علقت آخرى قائلة،«ربنا يعوض عليكي حبيبتي ، عوض ربنا أحسن بكتير لكن هو ربنا مش هيبارك ليه، كما تدين تدان، قولي يارب وهيرجعلك حقك».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى