اخبارتقارير

الرأي ترصد معاناة كبار السن والسيدات امام بريد النوبارية «صور»

الاهالى يطالبون باستراحة ادمية امام البريد

محمود عبد الصبور

يعانى أهالى مدينة النوبارية والقرى المجاورة لها، من عدم وجود استراحات أمام مكتب البريد الاساسى فى المدينة، مما يسبب معاناه لكبار السن من النساء والرجال وذوى الهمم، وذلك تزامنا مع قبض المعاش الشهرى.

وقالت عبير نصر احدى السيدات من النوبارية أن هذا الموضوع يحتاج أعلى درجة من الاهتمام «لأن بجد شىء مؤسف ومحزن جداٌ إن أبائنا وأمهاتنا المسنين وضعاف الحركه وغيرهم من أصحاب المعاشات اللى معظمهم كبار فى السن ولا يستطيعوا الوقوف فترة طويله على أقدامهم وفى حرارة الشمس أمام مكتب البريد»، مشيرة أنها كانت فى البريد اليوم ولم تسطيع الانتظار من حرارة الشمس وعدم وجود استراحات.

وأوضحت تهانى الشهاوى أحدى السيدات انه تم عمل التاندة لكن التخطيط خطأ مكتب البريد صغير جدا والموظفين به عددهم محدود، مطالبة بخطة لمكتب أكبر أو مكان إضافي، مشيرة أن النوبارية أصبحت أكبر مما كانت علية فتحتاج مكتب بريد اكبر.

ووجة محمد جمال أبو يوسف احد الاهالى رساله ورجاء الى رجال الأعمال وأصحاب العمل الخيرى في النوبارية بمساعدة الغلابة وتوفير استراحة أو كراسى لخدمة الغلابة.

وتابع فتوح النجار أحد الاهالى قائلا: البريد لا يليق بمدينة النوباريه من حيث المساحة حيث ان بريد النوباريه يخدم عدة قري مجاورة.

 

بريد النوبارية
معاناة كبار السن امام بريد النوبارية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى