اخبارثقافة وفن

«البحيرة أصل الطرب الشعبي» فى نادي فنون الأوبرا بدمنهور

احمد نشأت

يستضيف نادى فنون الأوبرا الكاتب الصحفي محمود دوير والفنان السيد وهب الله صوليست فرقة أوبرا الإسكندرية للموسيقى والغناء العربي في حوار تحت عنوان “البحيرة أصل الطرب الشعبي” على مسرح أوبرا دمنهور الساعة السابعة مساء يوم الثلاثاء ٦ يوليو، وذلك ضمن الفعاليات الثقافية والفنية التي تنظمها دار الأوبرا المصرية برئاسة الدكتور مجدي صابر.

يدور اللقاء حول أهم مطربي الفنون الشعبية بمحافظة البحيرة وهم: محمد عبد المطلب وكارم محمود ومحمد رشدي، وذلك من إعداد وتقديم إيمان مكاوي، وإشراف فني الدكتور خالد داغر، ويعقبه عرض فيلم تسجيلي عن هؤلاء المطربين.

يذكر أن محمود دوير كاتب صحفي قام بتأليف كتاب بعنوان ” القوي الناعمة” وأصدرته الهيئة العامة للكتاب، وله مشاريع فنية مع الأطفال.

والجدير بالذكر أن محافظة البحيرة أخرجت العديد من الرموز الثقافية والفنية في مختلف المجالات منهم رموز الفن الشعبي مثل المطرب محمد عبد المطلب من مواليد شبراخيت، وقد حفظ القرآن واستمع إلى الأسطوانات في قهاوي البلدة، وغنى في مسرح بديعة، وأحب غناء المواويل، ولحن له محمود الشريف “بتسأليني بحبك ليه” ونجحت فسجلها على أسطوانة، وأنتج له عبد الوهاب فيلم “تاكسي حنطورة”، ومن أشهر أغانيه “رمضان جانا”،  و ساكن في حي السيده

وايضا المطرب كارم محمود هو مطرب وملحن كبير احتل مكانة متميزة بصوته الجميل الحاد، والمكانة الفنية المحترمة على مدى تاريخ طويل في الوسط الفني، وقد لقبه جمهوره بالكروان الطيب لما يتمتع به من حلاوة الصوت وهدوء طبعه ودماثة خلقه، وعمل كارم محمود مع كبار أهل الفن والموسيقى والتلحين والغناء في مصر، ومن أغانيه الشهيرة سمرا يا سمرا، والنبي يا جميل، على شط بحر الهوى، أمانة عليك، عنابي، يا أنا يا العزال،

والمطرب محمد رشدي ولد بمدينة رشيد في محافظة البحيرة، لكنه عاش صباه وشبابه في مدينة دسوق، ولم ير مدينة رشيد إلا عندما أصبح رجلاً يافعًا، التحق بالمدارس ولكن تعلقه الشديد بالغناء جعله ينصرف عن التعليم، حيث كان والده يمتلك مصنعاً للطوب فاستعان به كملاحظ أنفار لحصر عدد العمال وتحديد عدد الأيام التي يمارسون فيها العمل، فكان رشدي ينتهز هذه الفرصة ليغني خلال ساعات العمل، فيستمع إليه الرجال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى