اقتصاد وبورصة

الإحصاء: زيادة فى تكاليف العلاج على نفقة الدولة خلال 2019 بنسبة 23.4 ٪

الإحصاء: زيادة فى تكاليف العلاج على نفقة الدولة خلال 2019 بنسبة 23.4 ٪

أصدَر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، اليوم الاثنين، النشرة السنوية لإحصاءات الخدمات الصحية عام 2019، وتضمنت أهم المؤشرات الإحصائية ما يلي:

العلاج على نفقة الدولة

بلغ إجمالي عدد المرضى الذين تمّ علاجهم على نفقة الدولة بالخارج والداخل 3.625 مليون مريض بتكلفة  10.375 مليار جنيه عام 2019، مقابل 2.632 مليون مريض بتكلفة 8.410 مليار جنيه عام 2018 بزيادة بلغت نسبتها 23.4٪ في تكاليف العلاج.

 الحكومة

بلغ إجمالي عدد المستشفيات 652 مستشفى عام 2019، مقابل 691 مستشفى عام 2018 بانخفاض بلغت نسبتها 5.6.

فيما بلغ إجمالي عدد مستشفيات الجامعات 89 مستشفى عام 2019، وهو نفس العدد في العام السابق.

كما بلغ إجمالي عدد الأسرّة في المستشفيات 92599 سريراً عام 2019 مقابل 95683 سريراً عام 2018 بانخفاض بلغت نسبته 3.2٪,

أيضًا بلغ إجمالي عدد الأطباء 116314 طبيباً (بشريين/ أسنان) عام 2019 مقابل 113305 طبيباً عام 2018، بزيادة بلغت نسبتها 2.7٪.

ووصل إجمالي عدد هيئة التمريض 205183 ممرضاً عام 2019 مقابل 196686 ممرضاً عام 2018 بزيادة بلغت نسبتها 4.3٪.

وبلغ إجمالي عدد المنتفعين بالتأمين الصحي 56.883 مليون عام 2019 مقابل 55.581 مليون منتفعاً عام 2018 بزيادة بلغت نسبتها 2.3٪.

كذلك بلغ إجمالي عدد مراكز الإسعاف 1516 مركزاً عام 2019، مقابل 1464 عام 2018 بانخفاض بلغت نسبته 3.6٪.

مستشفيات الوزارات الأخرى وتتضمن مستشفيات القطاع العام

بلغ إجمالي عدد المستشفيات 28 مستشفى عام 2019 وهو نفس العدد في العام السابق.

أيضًا بلغ إجمالي عدد الأسرة في المستشفيات 2761 سريراً عام 2019 وهو نفس العدد في العام السابق.

القطاع الخاص

بلغ إجمالي عدد المستشفيات 1130 مستشفى عام 2019 مقابل 1157 مستشفى عام 2018 بإنخفاض بلغت نسبتها 2.3 ٪.

وأيضًا بلغ إجمالي عدد الأسرة في المستشفيات 35745 سريراً عام 2019 مقابل 35320 سريراً عام 2018 بزيادة بلغت نسبته 1.2٪.

كذكل بلغ إجمالي عدد الأطباء 31401 طبيباً (بشريين/ أسنان) عام 2019 مقابل 30733 طبيباً (بشريين/ أسنان) عام 2018 بزيادة بلغت نسبتها 2.2٪.

كما بلغ إجمالي عدد هيئة التمريض 22269 ممرضاً عام 2019 مقابل 22766 ممرضاً عام 2018 بإنخفاض بلغت نسبتها 2.2٪.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى