الصحة والجمالعام

الأطباء تنعي شهيدين جديدين بكورونا وارتفاع عدد شهداء الفيروس لـ 407

الأطباء تنعي شهيدين جديدين بكورونا وارتفاع عدد شهداء الفيروس لـ 407
نعت النقابة العامة للأطباء، شهيدين جدد اليوم من أعضائها متأثرين بإصابتهم بفيروس كورونا المستجد، وهم الشهيد الدكتور محمود حامد نظامى استشارى القلب والذى توفى إثر الإصابة بكوڤيد 19.

كما نعت الشهيد الدكتور عدنان احمد حسن مدير عام وحدة برهيم الصحية بالمنوفية، مؤكدة ارتفاع عدد شهداء كورونا بين الأطباء إلى 407 شهيدا حتى الآن، وفقا لإحصائيات النقابة.

واعتبر الدكتور حسين خيري نقيب الأطباء أنهم في حالة حرب في مواجهة فيروس كورونا، قائلا: ” نحن في أيام حرب ضد كورونا، والأطباء أثبتوا جدارتهم وضحوا بحياتهم، فالتقدير المعنوي والأدبي يثلج صدورهم، الأطباء يتطلعون لتقدير مادي أكثر، وأتوجه بطلب واضح أن يتم اعتبار شهداء الأطباء من شهداء العمليات الحربية وضمهم لهذا القانون”.

وشدد نقيب الأطباء، على أن هناك حاجة ماسة إلى قوانين عديدة ينتظرها الأطباء مثل تعويض شهداء ومصابي الكورونا، ونرى أنه حق أساسي للأطباء رعاية أسرهم ويجب أن نضمن لذويهم حياة كريمة.

كما أكد الدكتور أسامة عبد الحي أمين عام نقابة الأطباء أن أطباء مصر عاهدوا الله، والوطن وكل القيادات على خدمة وطنهم، وأنهم لن يتخلوا عن مسؤولياتهم في مواجهة جائحة كورونا.

أوضح  عبد الحي: “كل النقابات الفرعية تكاتفت، ولديها إصرار على العمل معًا لتحسين ظروف العمل وتحسين هيكل الأجور، ومنع الاعتداءات، وتوفير فرص التدريب، ورغم أن التحدي كبير، لكن بالتعاون سنحقق ذلك”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى